البيت الأبيض: بايدن يراقب بحذر شديد ارتفاع أسعار الوقود

السكة – محطة عرب تكساس

قال مسؤول أميركي رفيع إن البيت الأبيض يراقب ارتفاع أسعار الوقود بـ”حذر شديد”، حيث يقوم كبار مستشاري الرئيس، جو بايدن، باطلاعه على الوضع بانتظام .

ونقلت شبكة “سي ان ان ” عن المسؤول القول إن كبار مستشاري الرئيس يعتقدون أن الوضع مستقر في الوقت الحالي، آخذين بعين الاعتبار أن الارتفاع ناجم عن ذروة الحاجة للطاقة نتيجة ارتفاع درجات الحرارة وموسم العطلات وتعافي الاقتصاد.

المسؤول أشار إلى أن “المفارقة هي أن قوة الاقتصاد تؤدي إلى ارتفاع الأسعار.. كلما كان أداء الرئيس وأجندته أفضل كلما ترتفع الأسعر أكثر وأكثر”.

وارتفع متوسط سعر التجزئة للبنزين على الصعيد الوطني في الولايات المتحدة بمقدار 2 سنت للغالون الواحد يوم الجمعة ووصل لـ 3.73 دولار.

ويلقي محللون باللوم على مزيج من تخفيضات الإمدادات النفطية المتزايدة من قبل أوبك وروسيا، وارتفاع درجات الحرارة التي أثرت على عمل مصافي النفط بالإضافة إلى التفاؤل بشأن وضع الاقتصاد العالمي.

ولا تزال أسعار الوقود في الولايات المتحدة أقل بكثير مما كانت عليه في الصيف الماضي، حيث كان متوسط السعر الوطني أعلى بمقدار 54 سنتا.

وتقول الشبكة إن إدارة البيت الأبيض قد تقرر، إما التوقف عن شراء النفط من السوق المفتوحة لإعادة ملء احتياطيات الطوارئ في البلاد أو تسعى للحصول على إنتاج أعلى من منتجي النفط العالميين، وذلك في حال ارتفعت الأسعار إلى مستوى يرى فيه بايدن أن التحرك بات ضروريا.

وتضيف أن “من غير الواضح ما هو مستوى السعر الذي قد يؤدي إلى مثل هذا التحرك”.

وارتفعت أسعار النفط في ختام التعاملات، الجمعة، وسجلت مكاسب للأسبوع الخامس على التوالي وسط تفاؤل بين المستثمرين باستمرار ارتفاع الأسعار بفضل تعافي الطلب وتخفيضات الإمدادات.

وارتفع مزيج برنت 75 سنتا إلى 84.99 دولار للبرميل عند الإغلاق، بينما زاد خام غرب تكساس الوسيط الأميركي 49 سنتا إلى 80.58 دولار للبرميل.

وزادت التوقعات بنمو الطلب، الخميس، بعدما نما الناتج المحلي الإجمالي الأميركي في الربع الثاني بمعدل 2.4 بالمئة وهو ما تجاوز التوقعات.

 

اترك تعليقا